أفضل الوجهات لتوديع فصل الصيف والاستعداد لفصل الشتاء!

By MANAR AL HINAI
11 September 2018
سفر, فنادق, وجهات, عطلات
الصورة من North Island
انتهى فصل الصيف في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن بفضل الطائرات والجزر الاستوائية، أصبح بالإمكان اختيار وجهة مثالية لقضاء العطلات في أي وقت من السنة. زرت شخصياً هذه الوجهات الثلاثة، ويمكنني أن أضمن أنك ستحظى بأجمل الأوقات هناك، ما عليك إلا أن تحجز وتسافر!

سونفا فوشي ريزورت، جزر المالديف

بالكاد يبعد هذا المكان أربع ساعات عن دبي، وهذه أولى ميزاته. حين تصل إلى المطار، ستجد موظفو المنتجع في انتظارك لاصطحابك في رحلة قصيرة ممتعة بالطائرة المائية فوق جزر المالديف، وبعد نصف ساعة ستشعر وكأنك هبطت في كتاب روبنسون كروزو المصدر الذي منه استوحى القيمون على المنتجع تصميم المكان. يفرض المنتجع قاعدة بسيطة: "لا لاستماع الأخبار، لا للانتعال الأحذية". في المنتجع سيرافقك شخص مسؤول عن خدمتك سيتولى أمر حذاءك لتتمكن من الاستمتاع برحلة فاخرى في أحضان الطبيعة. تعزز هذه الجزيرة الشعور الكامل بالخصوصية، خصوصية مستدامة على غرار كلّ ما يوفره هذا المكان. نجوم كثر وجدوا في هذه الجزيرة الخيار الأمثل لقضاء عطلهم مثل مادونا وويل سميث. استعدت على هذه الجزيرة شعوراً بالبهجة لم استمتع به منذ طفولتي. أفضل ما في الرحلة إلى جزر المالديف هو أنك تحصل عند حجز إقامتك على حزمة أنشطة ووجبات شاملة.

نورث أيلند، سيشل

يمكن الوصول إلى هذه الجزيرة التابعة لأرخبيل السيشل عبر القوارب أو طائرات الهليكوبتر. يمتلك القطاع الخاص هذه الجزيرة وتتكون من 11 فيلا فخمة فقط. ميزتها الأساسية والأهم هي الخصوصية! اختار الأمير وليام والأميرة كيت وكذلك جورج كلوني هذه الجزيرة لقضاء شهر العسل. يتميز أحد جوانب هذه الجزيرة بامتداد شاطئي خاص يمكنك أن تحجزه كاملاً. على هذه الجزيرة، يجد السائح كلّ ما يمكن أن يخطر على البال من حفلات الشواء الخاصة الداخلية تحت إشراف الشيف، مروراً بالمسرح الخاص وصولاً إلى الشاطئ الأبيض الخاص والمسبح والمكتبة. على غرار جزر المالديف، لا تبعد نورث أيلند إلا أربع ساعات تقريباً عن دبي.

the seminyak bali

ذا سامنياك بيتش ريزورت أند سبا، بالي

قد تكون هذه الوجهة أبعد قليلاً عن الوجهتين السابقتين، إذ تقع على بعد 9 ساعات عن دبي في رحلة مباشرة؛ رحلة طويلة صحيح إلا أن الأمر يستحق العناء. اخترت الإقامة في هذا المنتجع نظراً لموقعه في واحة وسط المدينة. استمتعت من خلال فيلتي المطلة على المحيط بغروب الشمس المذهل والهدوء المهيب، وكان لي حوض السباحة الخاص بي، كما كان بالإمكان أن أتمتع بصخب المدينة التي لا تبعد عن المنتجع إلا عشر دقائق فقط سيراً على الأقدام. خضعت لجلسة معالجة رائعة على يدّ معالج مميز ساعدني على التعافي من إصابة سابقة، كما استمتعت بتناول أطباق لذيذة بأسعار معقولة جداً من المطبخ المتوسطي والمطبخ المحلي. أشرف على إقامتنا فريق عمل لم يوفر جهداً لتدليلنا عبر إرسال السكاكر والعصائر وأكواب الشاي المجانية. أوصى بزيارة هذا المكان للاستمتاع بمزيج يجمع بين الإقامة الهادئة والحياة الليلية المزدحمة.