الخفّ لعطلة نهاية أسبوع مميزة! خيار وارد!

By CHRISTIAN KASHA
18 September 2018
www.matchesfashion.com
الصورة من www.matchesfashion.com
في أي بلدٍ آخر في العالم، يُسمح بانتعال الخفّ ضمن الزي الرسمي؟ إن كان ثمة استثناء يبيح انتعال الخفّ والخروج به للمشاركة في المناسبات الرسمية وللمشي به على السجادة الحمراء، فلا شكّ أنه سيكون في الدول العربية!

في معظم الدول العربية، يرتدي الرجال سندلاً مفتوحاً مع الثوب (أي الزي الرسمي في الدول العربية وهو عبارة عن ثوب طويل حتى الكاحل وذي أكمام طويلة مزركش بعض الشيء ويلبسه عادة الرجال). في مطلق الأحوال، لا تزال الفكرة رائعة علماً أنني لا أتحدث بشكل أساسي عن هذا النوع من الخفّ - (فقد وجدت بعض الخيارات الرائعة إن كان أمر الخف يعنيك طبعاً).

أن تعيش في هذا الجزء من العالم، يعني أن يشكل الخفّ جزءاً أساسياً لا بل ضرورياً من حياتك. ماذا لو أخبرتك أن الخفين هما أكثر عناصر الموضة رواجاً لهذا الموسم، (بما في ذلك موضة الجوارب مع الصنادل التي رفضتها في البداية رفضاً تاماً قبل أن أتقبلها وها أنا أرتدي جورباً مع الصندل بينما أكتب هذا المقال). يُعد الخفّ الحذاء الوحيد الذي يمكن انتعاله طوال أيام السنة في دولنا الخليجية المشمسة.

بالنظر إلى المشاهير الذين اتبعوا هذه الموضة بشكلٍ رائع مؤخراً، لا يسعنا إلا أن نأتي على ذكر جاستين بيبر (حتى لو لم تكن من المعجبين بذوقه)، وديفيد بيكهام (وهو رجل رياضي اعتاد كغيره من الرياضيين على اتباع هذه الموضة، جاريد ليتو وحتى كانيي الذي تخلى خلال فصل الصيف عن مختلف مجموعات الأحذية الرياضية وبالغ في انتعال الخف. لذلك، حان الوقت لكي تجرّب هذه الموضة الرائعة أقله خلال عطلات نهاية الأسبوع الحارة سواء أأردت قضاءها على الشاطئ أو في مراكز التسوق أومتسكعاً مع أصدقائك بينما تشاهدون أحد أفلام نتفلكس أو بينما تقيمون حفل شواء في الفناء الخلفي.

شخصياً وجدت أن هذه التجربة تمنح إلى جانب النوم أقصى درجات الراحة. وهنا لا بدّ أن أذكر بعض القواعد الهامة.

1- يجب ألا تنتعل الخف للذهاب إلى المطاعم الفاخرة أو إلى المكتب. 

2- انتعله مع ملابسك الخاصة في عطلة نهاية الأسبوع، مع الجينز المريح أو السراويل القصيرة والقمصان الفضفاضة. الأمر أشبه بانتعال حذاءك الرياضي اليومي مع ملابسك كافة أياً كان نوعها! بصراحة، الخف هو الخيار الأفضل لقضاء عطلة نهاية أسبوع رائعة!

جمعنا بعض الخيارات التي تسهّل عليك مهمة الاختيار، عدّل من وضعية جلوسك واستمتع باختيار ما يعجبك.

خفّ لعطلة نهاية الأسبوع! ولما لا! أخبرني هل تجرؤ على اتباع موضة غريبة أخرى.